الرئيسية فقدت كلمة المرور تسجيل مشاركات اليوم اتصل بنا

العودة   منتديات البتول عليها السلام > قسم المُنتديات العامة > القسم القانوني
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 12-01-2009, 9:53 pm
شيخ هادي شيخ هادي غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
المشاركات: 774
افتراضي مذكرة جوابية في دعوى عمالية

بسم الله الرحمن الرحيم


فبراير 2009م


لدى عدالة المحكمة العمالية


مذكرة جوابية في الدعوى العمالية رقم 02***********


و الدعوى المقابلة رقم 02************

الوقائع :
المدعي حضر للبحرين ليعمل لدى المدعى عليه بصفة عامل(شغيل) و هذه الوظيفة تشمل كل ما لا يتنافر معها فالعامل و السائق و الحمال و الصباغ العادي كلها من طبيعة واحدة لا تتنافر .. و لكن العامل ما لبث أن هرب من رب عمله و لقد صدر عليه حكم جنائي بحبسه و إبعاده غير انه تقدم بشكوى لدى وزارة العمل مطالبا بالطلبات المذكورة بملف الدعوى و لما تمت مواجهته بردود و أسانيد رب العمل عجز عن الرد عليها و طلب إحالة النزاع للمحكمة الموقرة و لقد أرفق بملف القضية نسخة من ملف القضية الجنائية التي تثبت هروبه و الحكم عليه بالسجن و الإبعاد فنازع محاميه في أن المحكوم في تلك القضية هو غير المدعي في هذه القضية كما أن المدعى عليه احضر شهودا فأدلوا بشهاداتهم أمام المحكمة الموقرة قرروا فيها أن المدعي هارب من رب عمله و أنه لا يعمل لديه و حيث أن الهروب و عدم العمل هما واقعتان ماديات فانه يصح إثباتهما بكافة طرق الإثبات و منها بشهادة الشهود و حيث أن محامي المدعي قد تقدم لعدالتكم بمذكرة جوابية فان المدعى عليه يتشرف بان يقدم لعدالتكم مذكرة برده عليها و هي كما يلي:
الدفوع:
أولا: منازعة وكيل المدعي بان الحكم الجنائي المرفق بملف الدعوى هو لشخص آخر
و نرد عليه بان الاسم في الأصل انجليزي و بسبب خطأ مادي حين ترجمة الاسم حصل فيه تقديم و تأخير و لكن بمعاضدة بقية أوراق القضية و منها بلاغ الهروب و ما أرفق به من مستندات يتضح أن المحكوم هو نفسه المدعي و يؤكد على ذلك شهادة الشهود الذين قرروا أن العامل الهارب هو ذاته المدعي و انه لا يعمل لدى المدعى عليه و من ثم فان هذا الدفع من وكيل المدعي مدفوع
ثانيا:ذكر وكيل المدعي بان المدعى عليه تقدم بكشف عن أجور المدعي عن شهر 9/2006م و أن الكشف المقدم مكتوب بخط اليد و لا يفهم منه الشخص المنوط به الاستلام
و نرد عليه بان المدعي إنما يطالب بالأجور المتأخرة بزعمه من 1/3/2007 إلى 10/5/2007 و بالتالي فان النزاع حول كشوف أجور العامل لما سبق هذه الفترة الزمنية هو محاولة إثبات واقعة غير منتجة في الدعوى و لا تقبل الواقعة غير المنتجة في الدعوى لأنها لغو و فيها إضاعة لوقت القضاء و المتقاضين
ثالثا:طالب المدعي بمكافأة نهاية الخدمة و التعويض عن الضرر الناتج عن تأخر دفع الأجور و ادعى أن المدعى عليه هو السبب في إنهاء علاقة العمل بينهما بسبب إخلاله بالتزاماته تجاه العامل
و نرد عليه أن مكافأة نهاية الخدمة مشروطة ببقاء العامل يعمل في خدمة رب العمل إلى أن تنتهي مدة العمل المتفق عليها أو على الأقل يجب أن يقضي سنة واحدة في العمل لدى رب العمل ليستحق بدل الإجازة السنوية و هذا ما لم يلتزم به المدعي حيث أنه بدأ العمل بتاريخ 7/12/2005 و هرب بتاريخ 21 /11/2006 و أما التعويض عن التأخر في دفع الأجور فهو متفرع على استحقاق تلك الأجور المزعومة و حيث أن شهادة الشهود و المستندات تثبت عدم استحقاقه لتلك الأجور فالتعويض عن التأخر في دفعها لا معنى له إذ لا موجب قانوني له
و أما الزعم بان المدعى عليه هو السبب في إنهاء علاقة العمل بينه و بين المدعي لأنه اخل بالتزاماته تجاه المدعي فنرد عليها
أ‌- بان المدعي لم يذكر ما هي تلك الالتزامات التي اخل بها المدعى عليه ليمكن الرد عليها
ب‌- مفهوم كلامه انه يقر بان المدعي هو من ترك العمل بإرادته المنفردة
ت‌- أن الطريق الذي رسمه القانون للتصرف حيال إخلال رب العمل بالتزاماته تجاه العامل – على فرض حصوله- هو أن يشتكي عليه لدى الجهات الرسمية التي حددها القانون و ليس ترك العمل أو بالأدق الهروب من رب العمل بل إن هذا التصريح من وكيل المدعي يعتبر دليلا من الخصم يدعم ادعائنا بهروب العامل المدعي من رب عمله و يشكل دليلا معاضدا على انه هو ذاته المقصود بالحكم الجنائي المرفق بملف الدعوى
رابعا: طالب المدعي ببدل الإجازة السنوية
و نرد عليه أن استحقاقها مشروط بالعمل لدى رب العمل سنه على الأقل و هو مال يقم به المدعي
خامسا: يطالب المدعي بتذكرة سفر و جواز سفره على أن يكون خالصا من الإجراءات
و نرد عليه أن التذكرة هي كمكافأة الخدمة يشترط فيها العمل طوال المدة المتفق عليها و فضلا عن ذلك فان خصوص استحقاق تذكرة السفر إنما هو قرره القانون ليواجه حالة رجوع العامل إلى بلده بعد انتهاء فترة عمله فالزم الكفيل بقيمة التذكرة لكيلا يتعطل العامل ولكي لا يبقى عامل في المملكة بعد انتهاء فترة عمله بسبب عدم حصوله على تذكرة سفر و عدم قدرته على توفيرها و حيث أن العامل المدعي قد غادر البحرين عن طريق سفارة بلاده فلا معني و لا قيمة لهذه المطالبة
سادسا:فيما يتعلق بساعات العمل الإضافية
إن ما قرره المدعى عليه من أن المدعي كان يعمل لديه من وقت لآخر بعمل إضافي إنما كان يعني الفترة السابقة على هروبه إذ لا يستقيم عقلا أن يهرب العامل من رب عمله و لكنه يعمل لديه وقتا إضافيا و عليه لو جاء كلام المدعى عليه مطلقا فان المنطق و العقل يحتم علينا أن نخصصه بما قبل قترة الهروب بقرينة باقي بيانات القضية..
و حيث أن المدعى قد اعتمد في إثبات حقه على إقرار المدعى عليه
و حيث أن المدعى عليه قد قرر أن المدعي كان يعمل من حين لآخر عملا إضافيا و كان يتقاضى مقابله
وحيث انه لا يجوز قانونا تجزئة الإقرار فإما أن يؤخذ به كاملا أو يترك كاملا و عليه فلا يثبت حقا للمدعى على المدعى عليه بناء على إقراره لان الإقرار جمع بين العمل و الحصول على مقابله
سابعا: طالب المدعي باسترداد مبلغ 600دينار يزعم ان المدعى عليه قد استلمها منه نظير تهيئة فرصة عمل له و تشغيله بالمخالفة لنص المادة 15 من قانون العمل و طلب توجيه اليمين الحاسمة للمدعى عليه لينفي هذه الواقعة
و ندفع هذا الطلب بان ظاهر ما يدعيه المدعي هو أن المدعى عليه قد باعه ( الفيزا) و هذا يعتبر جريمة بحكم القانون و لا يجوز توجيه اليمين على واقعة لو ثبتت لكانت جريمة
و لكن لو رفضت المحكمة الموقرة هذا الدفع فإننا نرد على المدعي ذات اليمين بذات الصيغة مع تغير ما يلزم تغييره أعمالا للقانون حيث يجيز لمن وجهت إليه اليمين الحاسمة أن يردها على من وجهها إليه فيثبت الحق المطالب به إن حلف و ينتفي إن نكل
ثامنا :بالنسبة للرد الذي أورده وكيل المدعي حول قانون المحاماة و جواز الترافع ضد موكله
فإننا نرد عليه أن ما ذكره صحيح في حالة كون الوكالة هي لقضية معينة أما لو كانت الوكالة لمطلق القضايا المرفوعة و التي قد ترفع مستقبلا فهذا يعني سلب المحامي الحق في الترافع ضد موكله لأنه تلقائيا يكون موكلا عنه للترافع في كل ما يستجد من قضايا ترفع ضده فالوكالة من السيد *** *** لوكيل المدعي تمت بمناسبة قضية معينة و لكنها ليست مقصورة عليها و آية ذلك أن بوسع وكيل المدعى الآن أن يذهب لمكاتب المحاكم و يطلع على ملفات قضاياه و أن يحضر عنه في جلسات المحاكم دون اعترض من أحد ( و كان عليه قبل أن يقبل التوكل في هذه القضية أن يشعر السيد *** *** بخطاب مسجل عن تخليه عن تمثيله و ذلك ليسترد حريته في الترافع ضده) ... و فضلا عن ذلك فان وكيل المدعي يقرر أن القضية التي تم توكيله فيها من قبل السيد *** *** قد انتهت تماما و أن الممنوع هو أن يقبل وكالة من احد خصوم موكله أثناء نظر الدعوى فقط و مسايرة لما قرره وكيل المدعي فإننا نصرح للمحكمة الموقرة أن السيد المحامي وكيل المدعي في هذه القضية لم يُعلم السيد *** *** بانتهاء القضية و لم يخبره بالحكم الصادر فيها و لم يقدم له حسابا لما له أو عليه طبقا لما تم الحكم فيها و كذلك لم يبين له أن القضية قد حسمت و لا بأي شكل حسمت و لم يسأله عما إذا كان راغبا في استئناف الحكم الصادر فاستصحابا لما كان فان المدعى عليه يستصحب بقاء القضية و يطالب السيد المحامي بنفي ذلك و إثبات انه قد عمل مخالصة مع السيد *** *** بشأنها و عموما فإننا نعتبر أن رفعه هذه الدعوى بمثابة تخلي فعلي عن تلك الوكالة و نستغني به عن أي إجراء آخر لإثبات التخلي و الإعلام به
تاسعا:حول طبيعة عمل المدعي التي يزعم أن المدعى عليه قد خالفها حيث قال أن رخصة العمل هي عامل شغيل و بالتالي فان إسناد أعمال أخرى إليه مثل الصباغة و خلافه يعاقب عليه القانون و هي من بين أسباب توقف المدعي عن العمل لدى المدعى عليه
و نرد عليه في أن هذا تأكيد للإقرار السابق بمذكرة وكيل المدعي بأنه توقف من ذات نفسه عن العمل لدى المدعى عليه على خلاف القانون الذي يلزمه باللجوء للجهات الرسمية المعنية
و نجيب عليه (على فرض صحة الادعاء)بان المسمى المذكور بالرخصة ليس مقصودا حرفيا و إنما المقصود هو الأعمال التي هي من ذات الطبيعة فالعمل و البائع و الصباغ و السائق كلها من طبيعة واحدة و إلا فهل يعقل أن يعطي تصاريح لعامل و تصريح لبائع و تصريح لحمال و تصريح لسائق و تصريح لحارس و تصريح لمنظف الخ .. فعلى هذا القول سيكون عدد العاملين بالمؤسسة أكثر من زبائنها بكثير و لما استطاع رب العمل أن يوفر المال اللازم لرواتبهم و إنما الممنوع فقط هو أن يتم إسناد أعمال للعامل تتنافى بطبيعتها مع مسمى عمله في الرخصة كأن يسند للعمال أعمال مهندس أو يسند لطبيب أعمال فراش أو منظف
عاشرا: فيما يتعلق بالدعوى المقابلة رقم *****************
فقد رد عليها وكيل المدعى بأنها مجردة من الدليل و الحق أن تعاصر وقت فقدان معدات من المؤسسة في وقت معاصر لوقت هروب العامل هو دليل على انه من سرقها و أما التعويض عن الضرر بسبب الهروب فهو واضح جدا لا يحتاج لإثبات حيث أن دليله من ذاته لان أي عامل يهرب من رب عمله فان رب العمل تتعطل أعماله و تضطرب و يحتاج إلى عامل آخر بدلا منه و يخسر الرسوم و المصاريف التي دفعها لإحضاره للعمل و يحتاج إلى دفعها من جديد لإحضار غيره كما يؤثر ذلك على التزاماته تجاه الزبائن و وقت الانتهاء من تنفيذها لان عدد العمالة لديه نقصت و يحتاج إلى وقت لتحصيل غيرها أي أن الضرر الحادث عن هروب العامل هو ضرر مفترض لأنه من المسلمات
لذلك يلتمس المدعى عليه من عدالتكم ما يلي
1- قبل الفصل في الموضوع مخاطبة النيابة العامة للحصول على نسخة كاملة من ملف القضية التي صدر فيها الحكم الجنائي للتأكد من هوية المحكوم عليه
2- قبل الفصل في الموضوع أيضا مخاطبة إدارة الهجرة و الجوازات للاستعلام عن المدعي هل هو في البحرين ام غادرها و عن آلية مغادرته هل هي عن طريق سفارة بلده أم مغادرة عادية
3 رفض طلبات المدعي
4- رفض طلب توجيه اليمين الحاسمة و احتياطياً نطلب ردها على المدعي
5- الحكم للمدعى عليه بطلباته المذكورة في الدعوى المقابلة رقم 02************* مع الرسوم و المصاريف و أتعاب المحاماة و الفائدة القانونية لحين السداد التام

ودمتم سندا للعدالة


المحامي الشيخ عبد الهادي خمدن

التعديل الأخير تم بواسطة أبو قاسم ; 12-02-2009 الساعة 8:58 pm
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
مذكرة, يعني, جوابية, عمالية

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مــُــلــتــَــقـــَـى [ لــُــغــَــتــِـي وَلـَـهجـَـتــِـي ] أمـْ حسين منتدى اللغات 86 07-07-2009 10:12 pm
اسئله للشباب و الصبايااا .. حياكم الله ياحلوين ورده الذكريات مُنتدى عـــــام 11 06-11-2009 4:25 pm
قصة قصوور من طين .. لاتفوتكم آية الصبر مُنتدى القصص والروايات 156 03-02-2009 7:50 pm
كيف تعرف الحساوي بسمله مُنتدى عـــــام 18 01-03-2008 12:32 am
مصطلحات بحرينية ^^ الحوراء الصغيره مُنتدى عـــــام 4 11-27-2007 2:47 am


الساعة الآن 11:13 pm


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir